الأميرة الصغيرة شارلوت تدخل التاريخ .. اعرف التفاصيل

الأميرة الصغيرة شارلوت تدخل التاريخ .. اعرف التفاصيل

من أيام قليلة و الجميع يتداولون خبر ولادة دوقة كامبريدج كيت ميدلتون لطفلها الثالث على نطاق واسع ،

و طبقا لبيان القصر الملكى فإن المولود صبى و يصل وزنه لنحو 3 كجم و هو يتمتع بصحة جيدة ،

 

و لكن سرعان ما اتجهت الأنظار حول وضع أبناء دوقة كامبريدج الأمير جورج الابن الأكبر و الأميرة شارلوت الابنة الوسطى ، إلا أن ما يجهله الكثيرون أن الأميرة شارلوت تدخل التاريخ بعد ولادة هذا الطفل،

فإذا كنت تريد أن تعرف لماذا ، فإليك التفاصيل..

 


شارلوت تدخل التاريخ

بالعودة لتاريخ العائلة المالكة، كان من الطبيعى أن يزيح المولود الصغير شقيقته الأنثى حتى و لو كانت أكبر منه سنا من ترتيب قائمة الخلافة، لتكون الأولوية للذكور ،

و بالتالى لم تكن النساء تحظى كثيرا بمناصب هامة فكان يصعب و صولهم لكرسى الولاية نظراً لزيادة عدد الذكور،

إلا أن قانون الخلافة فى العائلة المالكة تغير منذ عام 2013 و تحديداً بعد ولاية الأمير جورج.

القانون الجديد

فينص قانون الخلافة الجديد فى العائلة المالكة، على إن جميع المواليد المولودين بعد 28 أكتوبر 2011

سيتم وضعهم فى ترتيب الخلافة و ذلك بحسب ترتيب مولدهم و ليس بحسب النوع أو الجنس و هو ما لم يكن يحدث فى السابق تماما .


شارلوت بعد القانون الجديد

بعد قانون الخلافة الجديد، أصبحت بذلك شارلوت هى أول أنثى فى العائلة المالكة فلن يأتى صبى و يزيحها من مكانتها أو يسطو على ترتيبها فى قائمة الخلافة.